الثلاثاء , يناير 18 2022

ما هو سكري الحمل ؟

سكري الحمل يتم اكتشافه وتشخيصه لأول مرة في فترة الحمل

يعود السبب الرئيسي إلى زيادة سكر الدم في فترة الحمل إلى التغيرات الهرمونية وزيادة الوزن مما ينتج عنه مقاومة لعمل الأنسولين

يرجع معدل سكر الدم عند معظم الحوامل إلى المعدل الطبيعي بعد الولادة

مضاعفات الحمل والولادة ومعدلات وفيات المواليد من 3 إلى 4 أضعاف عند الحوامل المصابات بداء السكري مقارنة بالحوامل غير المصابات

عوامل الخطورة للإصابة بسكري الحمل

  • وجود تاريخ عائلي لداء السكري
  • السمنة – معدل كتلة الجسم أكثر من 25
  • اضطراب السكر في تحليل سابق
  • الخمول البدني وعدم ممارسة الرياضة
  • ولادة مولود وزنه أكثر من 4 كيلوغرامات خلال الولادات السابقة

تشخيص سكر الحمل

يتم قياس سكر الدم ما بين الأسبوع 24 إلى الأسبوع 28 من الحمل

يتم قياس سكر الدم عند الزيارة الأولى عند الحوامل ذوات الخطورة العالية

يتم قياس نسبة السكر في الدم بعد ساعة من تناول 50 جراما من الجلوكوز و إذا كانت النتيجة أكثر من 140 ملغم / ديسيليتر حينها يتم تأكيد التشخيص بعمل فحص لسكر الدم بعد تناول 100 جرام جلوكوز و يتم تسجيل قراءات سكر الدم في حالة الصيام وبعد ساعة وساعتين و3 ساعات من تناول 100 جرام جلوكوز وفيما يلي الحدود القصوى لسكر الدم

جلوكوز الدمالقيمة القصوى
في حال الصوم192 ملغ / ديسيليتر
بعد ساعة من تناول الجلوكوز180 ملغ / ديسيليتر
بعد ساعتين من تناول الجلوكوز153 ملغ / ديسيليتر
بعد 3 ساعات من تناول الجلوكوز140 ملغ / ديسيليتر

يتم تأكيد التشخيص عند وجود قرائتين تفوق القيمة القصوى

تأثير داء السكري على الحامل

  • زيادة احتمال الإصابة بداء السكري النوع الثاني في المستقبل
  • ارتفاع ضغط الدم
  • زيادة احتمالية الولادة بعملية قيصرية

تأثير داء السكري على الجنين

  • زيادة وزن الجنين وما يرافقه من مضاعفات أثناء الولادة كالإصابات وتعثر الولادة وزيادة معدلات العمليات القيصرية
  • التشوهات الخلقية لأن داء السكري يزيد من احتمالية حدوث التشوهات الخلقية لدى أجنة الحوامل المصابات بداء السكري من 5 إلى 6 أضعاف مقارنة بالحوامل غير المصابات و غالبا ما تكون التشوهات في العظام أو الكلى أو القلب
  • بعد الولادة يكون المولود معرضا للمضاعفات التالية

انخفاض سكر الدم

انخفاض الكالسيوم في الدم

زيادة عدد كريات الدم الحمراء

اليرقان

علاج سكري الحمل

خط العلاج الأول

الحمية الغذائية  والتنظيم الغذائي ومن الجيد أن يتم ذلك تحت إشراف أخصائي التغذية

العلاج الدوائي

يتم البدء في العلاج الدوائي في حالة فشل الحمية الغذائية في التحكم في سكر الدم

يعطى الأنسولين لعلاج سكر الحمل

متابعة الحامل المصابة بداء السكري

المتابعة من الأهمية بمكان لمنع حدوث المضاعفات عند الأم والجنين

أهمية المتابعة والكشف الدوري

  • التحكم في سكر الدم
  • متابعة نمو الجنين
  • الاكتشاف المبكر للتشوهات الخلقية والمضاعفات عند الجنين
  • تحديد طريقة الولادة المناسبة سواء  كانت ولادة طبيعية أو عملية قيصرية

الحمل عند النساء المصابات بداء السكري

الاهتمام بالتثقيف الصحي

المتابعة اللصيقة مع الطبيب المعالج لضبط معدل سكر الدم قبل الحمل

تنظيم الحمل

بعد الولادة

يتم معاينة الأم بعد 6 أسابيع للتأكد من انخفاض سكر الدم

بعدها يتم تحليل سكر الدم كل 3 سنوات

شاهد أيضاً

الوقاية من داء السكري

الوقاية من داء السكري ليست مسئولية فردية وإنما مسئولية جماعية يشترك فيها كافة أفراد المجتمع  …